قطن مصري طويل التيلة
حقل قطن مصري طويل التيلة - مصدر الصورة ويكيبيديا

القطن المصري : تقرير للجهود المصرية لتطوير وزيادة الأنتاجية .

القطن المصري هو أفضل وأقدم انواع القطن في العالم و يشتهر القطن المصري بطويل التيلة و الأهم أنه يستخدم في انتاج الملابس عالية الجودة و تعتمد عليه معظم الماركات العالمية في صناعة ملابسها . لأجل ذلك يتم تصدير غالبية محصول القطن المصري عالي الجودة إلى جميع أنحاء العالم. من ناحية أخرى تحاول الحكومة تطوير زراعة القطن لزيادة نسبة التصدير وفي التقرير التالي .

في هذا التقرير ، نحاول أن نسلط الضوء على أهم جهود الدولة لتعزيز زراعة القطن و دعم المزارعين:

خطوات الحكومة المصرية لتطوير وزيادة انتاجية القطن المصري

1- تم تطوير وتسجيل ثلاثة أصناف قطنية جديدة . وجاري العمل على صنف جيزة 98 . ليرتفع الإنتاجية من 8 إلى 10 قنطار للفدان.

2- بلغت المساحة المزروعة بالقطن 370 ألف فدان عام 2022. مقابل 90 ألف فدان عام 2014 بزيادة قدرها 311.1٪.

3- بلغ سعر جنيه القطن 6000 جنيه عام 2021. مقابل 800 جنيه عام 2014. بعد اتباع سياسة المزادات كآلية تسويق تضمن أعلى سعر للمزارع.

4- تدشين النظام الجديد لاستلام القطن والاتجار به . حيث يعتمد على استلام القطن مباشرة من المزارعين . وإجراء المزادات عليه لضمان سعر مناسب للمزارعين.

5- نجاح تجربة زراعة القطن قصير التيلة بمنطقة شرق العوينات . خلال عام 2021 في تخفيض فاتورة الاستيراد وتوفير متطلبات الإنتاج المحلي.

تطوير صناعة الغزل والنسيج

سعت مصر خلال السنوات الماضية إلى توفير مزيج اقتصادي قائم على تعزيز قطاعي الصناعة والخدمات. ساهمت وفرة مصر من القطن المصري المعروف عالميًا بجودته العالية . في تغذية صناعة الغزل والنسيج التي تعد مكونًا مهمًا من مكونات الاقتصاد القومي. ، بل إنها سمحت لمصر بالتميز كواحدة من الدول الرائدة في هذه الصناعة في الشرق الأوسط وأفريقيا.

ولقد أشارت دراسة أجراها المركز المصري للفكر والدراسات . إلى أنه بالرغم من ذلك فإن هذه الصناعة تواجه عددًا من التحديات التي دفعت الدولة ، إلى بذل جهود في إطار استراتيجيتها الهادفة إلى تطوير القطاع. أطلقت مصر مؤخرًا مجلس الصناعات النسيجية. وتخطط لإنشاء مجمع للغزل والنسيج في مدينة السادات . بالشراكة مع الصين لتصبح أكبر مدينة لصناعة النسيج.

كما تولي الدولة اهتمامًا كبيرًا لتحسين الآلية ، التي تقوم عليها صناعة المنسوجات والملابس في مصر . لتتوافق مع المعايير الدولية ، مما يسمح بتلبية احتياجات السوق المحلي . وتعزيز جودة المنتجات المصرية للتصدير إلى الأسواق العالمية.

تطور الإنتاج والمساحة المزروعة من القطن المصري

و تمتلك مصر صناعة نسيج وملابس كبيرة جدًا . و تعتمد بشكل أساسي على ألياف القطن وحدها ، أو ممزوجة بألياف طبيعية أو صناعية أخرى. وبحسب توقعات وزارة الزراعة الأمريكية لعام 2022/2023 . سترتفع الكمية المنتجة إلى 420 ألف بالة ، مقابل 280 ألف بالة في 2021/2022 و 215 ألف بالة في 2020/2021.

في الختام ذكرت الوزارة أن المساحة المحصودة من القطن ستصل إلى 130 ألف هكتار عام 2022/2023 . مقابل 85 ألف هكتار عام 2020/2021. يعود سبب الزيادة في التوقعات إلى ارتفاع الطلب على القطن وبالتالي ارتفاع الأسعار . مما دفع المزارعين لمواصلة زراعة القطن.

اقرأ ايضا علي مصر اليوم نيوز

بتكلفة 3.5 مليار دولار مشروع سعودي مصري مشترك لأنتاج الهيديروجين الأخضر

اشترك الان

شاهد أيضاً

ارتفاع الدولار مقابل الجنيه وتأصيره علي سعر الارز الشعير

ارتفاع سعر الدولار مقابل الجنيه المصري اليوم وتأثيره على سعر الأرز فى مصر اليوم

بالرغم من ارتفاع سعر الدولار مقابل الجنيه المصري اليوم وتأثيره على سعر الأرز فى مصر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

من فضلك قم بإغلاق إضافة حجب الإعلانات

لكي تتمكن من تصفح الموقع من فضلك قم بإغلاق إضافة حجب الإعلانات